بكاء والد الطفل المصري المحكوم عليه بالمؤبد.. ماذا طلب على الهواء؟ - بلّوار ميديا : BellewarMedia
مطلوب وكلاء في موريتانيا


الرئيسية / عام / بكاء والد الطفل المصري المحكوم عليه بالمؤبد.. ماذا طلب على الهواء؟

بكاء والد الطفل المصري المحكوم عليه بالمؤبد.. ماذا طلب على الهواء؟

ads

كشف الإعلامي وائل الإبراشي تفاصيل قضية الطفل أحمد منصور قرني المحكوم عليه بـالسجن 28 سنة، بتهمة إثارة الشغب وحرق منشآت عامة، التي اصبحت حديث الرأي العام خلال الساعات القليلة الماضية. استضاف الإبراشي والد الطفل ومحاميه، وسخر من الحكم الصادر بحق الطفل لا يتجاوز عمره 4 أعوام، لاتهامه بإثارة الشغب وحرق عدد من الأماكن قائلًا: “المحكمة مش عاوزة ضبط وإحضار الطفل، دي عاوزة ضبط وإحضار المجتمع كله”.

وأضاف خلال برنامجه “العاشرة مساء”، المذاع عبر فضائية “دريم 2″، أنه لا يوجد مثل هذا التصرف في العالم، منتقداً القرار بقوله: “كيف أصدرت المحكمة قرارها بمعاقبة طفل بهذه العقوبة؟”.

وخلال الحلقة بكى الوالد بشدة واحتضن طفله، مطالباً الرأي العام بالتحرك ومساندته لمنع أخذ ابنه وإدخاله الى السجن.

وكشف عيد سيد عز الدين، محامي الطفل، إن النيابة في 2011 اتهمت أحمد بخطف أربعة من أبناء الفيوم وقتلهم، وتخريب مقر المخابرات العامة، ومديرية الصحة بالمحافظة نفسها، وتم توجيه تسعة اتهامات من النيابة العامة، ومن القضاء العسكري الذي حكم على أساس المعلومات الواردة إليه.

وأضاف: نطالب بإعادة المحاكمة لأن الحكم باطل، والتحريات غير صحيحة.

وتابع أن الطفل متهم بحرق عربة شرطة، وهناك مستندات تفيد أن رقم هذه العربة تم تداولها في ثلاث قضايا أخرى.

وكشف أحد رؤساء محاكم القضاء العسكري، أن المتهم رقمه 33، واسمه أحمد منصور قرني شرارة، والطفل اسمه أحمد منصور قرني أحمد، وهذا ما أكدته جهة التحريات”.

وكانت المفاجأة فيما كشفته والدة الطفل، من أنها فوجئت بضابط يسأل على نجلها، ويطلب منها إيقاظه من النوم، فردت عليه “مقدرش أصحيه”، وعندما رأى الطفل أصيب بدهشة شديدة، وترك البيت وذهب.

وأضافت خلال لقائها ببرنامج “العاشرة مساء”، ابني واخد 25 سنة جنح و3 سنين في قضية عسكرية”، متابعة: “أنا خايفة ياخدوا ابني مني”، وعلى الفور طالب أحد الضباط بالقوات المسلحة، رفض الإعلان عن اسمه، والد الطفل ومحاميه، بالتوجه للأمانة العامة للقوات المسلحة وعرض أوراق القضية عليهم، مؤكداً أن القوات المسلحة دورها إنساني.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية بالبرنامج “ادخلو مكتب الشكاوى بالأمانة العامة للقوات المسلحة، وقدموا شهادة الميلاد الخاصة بالطفل، والمشكلة هتتحل في ربع ساعة.. ولا داخلية ولا أي حاجة.. ومن حق أي مواطن يروح الأمانة العامة للقوات المسلحة ويعرض القضية عليهم، والمشكلة هتتحل فوري.. هتقابل شخص هناك لا تقل درجته عن لواء، وهيحل لك المشكلة”.

من جانبه أعلن المحامي سمير صبري، توليه مسؤولية الدفاع عن الطفل، وأنا هدافع عنك وعن ابنك، ومتشيلش هم أي فلوس خالص”.


chargili