عام

الحكومة في موريتانيا تبيع المدارس القديمة والمعارضة تعدها خسارة، ما الاسباب؟

دفعت الأزمة الاقتصادية الحكومة الموريتانية إلى بيع مجموعة من أقدم المدارس في نواكشوط لرجال أعمال وهو ما أثار جدلا واسعا في الأوساط السياسية و التعليمية.
وتقول الحكومة إن هذه المدارس لم تعد صالحة للعملية التعليمية و لا تتماشى مع شكل المدينة العصرية ، فيما ترى المعارضة أن بيع هذه المدارس خسارة تراثية و تعليمية تؤكد فشل سياسات النظام الحاكم.
تقرير محمد فاضل لقناة الحرة


chargili chinguitel

مقالات ذات صلة